ضيق التنفس في المنام و تفسير حلم صعوبة و انقطاع التنفس

للحياة النفسية إيقاعات شبيهة  بتنفس الرئة، و ذلك التنفس قد يكون عاديا أو مستعصيا مثل ضيق التنفس أو الاختناق .

إن الذي يرى في منامه كأنه يشكو نوبة ربو أو صعوبة في التقاط أنفاسه ، يجب عليه أن يبعث في حياته شيئا من المرح أو السعادة ، لتخليصها من الأفكار السلبية و الكئيبة أو المشاعر الحزينة و الأشجان الخانقة .

أما الشخص الذي يرى في منامه أن أنفاسه أصبحت قصيرة و أنه يلهث أثناء عملية التنفس أو استنشاق الهواء، فهو في الواقع عليه أن يفتش في حياته العملية عن المعوقات و الموانع التي تحول بينه و بين إقامة علاقات سليمة و منسجمة مع محيطه أو الوسط الذي يعيش فيه. وقد يشير هذا في تفسير الأحلام إلى عجز الرائي عن فهم ذاته أو حتى التواصل معها وهذا ما يعبر عنه في علم النفس بالاغتراب أو الغربة النفسية أو الوجودية Psychological alienation.


أما إذا رأى الشخص في منامه أو شعر بجفاف حلقه و صعوبة في ابتلاع ريقه ، فمعنى ذلك أن المسائل لا تسير لديه على الوجه المطلوب خاصة في المجال العاطفي أو الاجتماعي . إذ يمكن لهذا الشعور أن يترجم حالة من التردد أو الخوف في مواجهة الآخر أو هو تعبير في المنام عن عجز الرائي على اتخاذ قرارات سليمة توجه حياته العملية أو العاطفية فهو في الغالب يتصف بالتردد أو السلبية .

أحلام ضيق التنفس عموما ، تعبر عن قلق حقيقي و عن انقباض عضوي في الجهاز التنفسي أو العصبي و غالبا ما تكون الأسباب نفسية صرفة ناجمة عن التوتر و الضغط الاجتماعي المتواصل . على الرائي في هذا السياق ، المزيد من الاعتناء بصحته النفسية و الجسدية و أن يخصص وقتا كافيا لممارسة الرياضة و الترفيه . 

خاتمة 

ضيق التنفسDyspnea في المنام أو انقطاعه أو صعوبته أو ما يعبر عليه( بالكتمه) في المنام يدل في الغالب على ضغوطات نفسية يعيشها الإنسان منذ فترة طويلة و أنه لم يسعى بأي شكل من الأشكال إلى تجاوزها أو القضاء على مسبباتها و الأجدر بع هنا أن يخصص حيزا من وقته إلى تغيير الأجواء و البحث عن أسباب الراحة و الترفيه و التخلص من الطاقة السلبية الكامنة في اللاشعور أو اللاوعيSubconscious من خلال ممارسة الرياضة و الاستماع إلى الموسيقى الهادئة و أن ينأى بنفسه عن الضوضاء و الضجيج من خلال الفسحة في أماكن أو مساحات خضراء .
جارٍ التحميل...