التوت في المنام تفسير ابن سيرين للعزباء و الحامل و المتزوجة

أهلا و مرحبا بكم في موقع تفسير الأحلام ، سوف نتحدث اليوم عن التوت في المنام ، أو تفسير حلم التوت كما جاء في كتاب تفسير الأحلام الكبير لابن سيرين ، و في هذه المقالة سوف نكتشف تفسير التوت في المنام للعز باء و الحامل و المتزوجة أيضا ، كما سوف نكتشف تفسير قطف التوت ، التوت البري في المنام و كذلك التوت الأحمر . و قبل ذلك كله نبدأ المقالة بما قاله ابن سيرين حول التوت في المنام.


تفسير التوت في المنام حسب ابن سيرين 


التوت في المنام كسب و ربح و نجاح ، التوت يدل على الحب و الود و الوفاء وهو رمز الخصال الحميدة لدى المرأة و أكله رزق أو زواج و شراؤه من السوق توفيق في الدنيا .

التوت في المنام للعز باء


التوت في منام العز باء ، يدل على زواج مبكر و قيل حب ووفاء أو صداقة أو تعارف و هو علامة شفاء و مؤشر خير في كل أمر و التوت الأحمر رجل ذو مال أو مكانة و التوت البري رجل شجاع أو تاجر أو صاحب نفوذ و قيل إمام علم أو حكيم و أحيانا يكون رمز للرجل المتدين أو العاقل.

التوت في منام المتزوجة


التوت في منام المتزوجة إشارة لحمل قريب أو هو رزق طيب و فيه خير للأبناء و بشرى للمتزوجة بحياة يملؤها الهدوء و الاستقرار وهو نعمة في الطريق و قيل هداية و التوت أمل و طموح تفاؤل و كسب و التوت الأحمر حب و البري زوج طيب و حسن الخلق,

التوت في منام الحامل


يدل التوت البري في منام الحامل على مولود ذكر أما التوت الأحمر فمولودة أنثى و العلم لله وحده . و التوت رمز الولادة اليسيرة دونما ألم و لا تعب.

أكل التوت الأبيض و الأسود و الأحمر و البري في المنام


التوت الأسود مال و ربح و التوت الأبيض زواج للعز باء أو حمل للمتزوجة و التوت الأحمر حب أو صداقة جديدة و أكل التوت البري علامة رزق للرجل أو زواج للمرأة .

شجرة التوت في المنام


قيل إنها رمز للعائلة المتماسكة و قيل نسب شريف أو عظيم و قيل : شجرة التوت في المنام زوجة ثرية للأعزب و قيل حسناء للرجل و شجرة التوت ترمز للأم الكريمة و الزوجة الصالحة و قيل مكان للرزق أو وطن جديد و قيل سفر للرزق .

قطف التوت و جمعه


قطف التوت و جمعه في المنام كسب و ربح بمعنى مال ووفرة في الرزق و قطف التوت في حلم العز باء خطوبة قريبة أو زواج مبارك.

هكذا نكون قد أتممنا موضوع هذه المقالة من تفسير الأحلام ، لقائي بكم يتجدد إن شاء الله مع تفسير لحلم جديد، حتى ذلك الموعد أترككم في رعاية الله على أمل اللقاء بكم . شكرا للاهتمام و جازاكم الله خيرا. 

لا تنسى أخي القارئ وأختي القارئة متابعة صفحتنا على الفيسبوك و تويتر وجوجل
جارٍ التحميل...